الأحد، 11 أبريل، 2010

الفساد لما ياكل الضمير

اكتب البوست ده وانا بصراحه مخنوق ومضايق جدا من ذاك الكذاب المفتري المنافق الدكتور بقسم طب المجتمع والصحه العامة للاسف بطب الازهر شخص عندما تراه للوهلة الاولي تشعر أنك امام الاحترام والاخلاق والشجاعه في مواجهة المخطئين والبعد عن الغش والتدليس في الحقائق ولكن تكتشف العكس عندما تتعامل معه فهو :
شخص مستعد انه يبيع عياله في سبيل الفلوس
مستعد انه يلحس الجزم وياكل تراب عشان يجمع فلوس
سالت عنه زملاء الدراسه لم يصدقوا وقالوا دا كان ملتحي ومتدين (وجماعه اسلامية)ايه اللي حصل؟؟
القذارة والسفالة والتكبر عندما يتحدث مع الطالب
والنفاق والمكر والكلام المهذب عندما يتحدث مع رؤساؤه
لا اعرف طالبا في كلية طب دمياط لا يكره هذا الرجل
كل الطلاب يدعون عليه ليل نهار
وينتظروا يشوفوا فيه يوم
فلوس حرام في حرام
تجلس معه عشان تاخد كورس كوميونتي يحسسك انه رئيس القسم
وان رئيس القسم في جيبه
متخصص فتنة وكذب علي رئيس القسم حتي يجعل رئيس القسم منقلب علي الطلاب دائما فيخاف الطلاب من القسم ويروحوا ياخدوا عنده درس
ظلم وافتراء علينا طول الوقت
نكلم رئيس القسم يقول ماتخافوش انا معاكو نخش المحاضرة وللا السكشن نلاقي رئيس القسم منقلب علينا وبيزعق طول الوقت
يمكن دا القسم الوحيد اللي كرهته من قلبي
مع ان رئيس القسم راجل محترم ومعظم دكاترة القسم محترمين
الا ان هذا الشيطان في هذا القسم يجعلك تكره كل الناس في القسم ويجعلك تشعر ان كل دكاترة القسم بيكرهوك
.....
في النهاية حسبنا الله ونعم الوكيل في كل من ظلمنا ويظلمنا
ووالله الذي لا اله غيره لن تمر سنواتي في الكلية الا بعد ان اجعل هذا الدكتور يفتكر كل يوم مين هو ابراهيم عبد اللطيف
اللي قال من زمان
ابدا يا ناس
ماتخافوش
وربنا معايا... طالما الحق معايا